‫الرئيسية‬ الأخبار أخبار السعودية 140 من رواد صناعة الإنتاج السينمائي والتلفزيوني يجتمعون في “نيوم”

140 من رواد صناعة الإنتاج السينمائي والتلفزيوني يجتمعون في “نيوم”

 

استضافت نيوم، مؤخراً 140 شخصيةً من الروّاد العالميين في قطاع الإنتاج السينمائي والتلفزيوني، وذلك في احتفالية خاصة لاستعراض الأستديوهات الجديدة، ومراحل التطور، ومرافق دعم الإنتاج، والحوافز المقدمة، وفرق العمل الاحترافية، وذلك في خطوة تهدف إلى تعزيز مكانة “نيوم” كونها مركزاً عالمياً للصناعات الإعلامية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

 

وشهدت الاحتفالية، التي تعد إحدى أكبر الاجتماعات لرواد صناعة الإنتاج الإعلامي في المملكة التي استمرت على مدار يومين، مشاركةً واسعةً وحضوراً عالمياً من عدة دول، شملت السعودية والإمارات، والمغرب، و تركيا، والهند والمملكة المتحدة وفرنسا وبلجيكا وألمانيا وهولندا والبرتغال، إضافة إلى دول من أمريكا الشمالية.

 

واطلع الضيوف في اليوم الأول على مرافق الإنتاج الضخمة في قرية نيوم الإعلامية، ثم تنقّلوا في جولة ميدانية استمتعوا خلالها بمشاهدة ما تتميز به “نيوم” من ثراء بيئي وتنوع طبيعي على امتداد مساحات شاسعة.

 

وركزت الفعالية في يومها الثاني على مستقبل القطاع والتحديات التي يواجهها؛ حيث تناول النقاش موضوع “مستقبل السرد القصصي والإنتاج”، بحضور نخبة من ذوي الخبرة الواسعة في قطاع الإنتاج والإعلام، بما في ذلك منتجي التلفزيون والسينما، وشركات الإنتاج العالمية الكبرى، إضافة إلى المستثمرين والممولين ومقدمي الخدمات، وشهدت الجلسات طرح أفكار ومقاربات حيوية مهمة تفاعل معها الجميع.

 

وقال مدير قطاع الصناعات الإعلامية والترفيه والثقافة في نيوم واين بورغ: “حقق هذا الحدث نجاحاً كبيراً، وحظي باستجابة وحضور واسعين من قبل أسماء بارزة وشركات عالمية كبرى من رواد قطاع الإنتاج الإعلامي، الأمر الذي يؤكد مدى التفاعل مع عروضنا وما تحققه من تنافسية على مستوى العالم، سواءً على صعيد منشآتنا ذات المستوى العالمي أو طواقمنا المحترفة أو حوافز الاسترداد المالي لدعم إنتاج الأفلام والأعمال التلفزيونية بنسبة تصل إلى 40%”.

 

وأضاف لقد اطلع واختبر الجميع بشكل مباشر تطورنا اللافت على مستوى القدرات والإمكانات، التي تعكس مدى جديتنا وقدرتنا على المنافسة العالمية.

 

وتم خلال الفعالية الاحتفال بافتتاح المرحلة الثانية متعددة الأغراض من الإستديوهات الصوتية، التي بنيت وفقاً لأعلى المعايير الصناعية، على مساحة 2,400 متر مربع، وتعد فريدةً من نوعها على مستوى المنطقة. وبذلك يرتفع عدد الأستوديوهات الصوتية قيد التشغيل في قرية “نيوم” الإعلامية إلى أربعة، بالإضافة إلى مرافق الدعم والتشغيل، التي تبلغ مساحتها الإجمالية 12,000 متر مربع مخصصة للإنتاج، وسيضاف إلى ذلك 6 إستوديوهات صوتية جديدة يجري تطويرها، تبلغ مساحتها مجتمعة 10,000 متر مربع مخصصة للإنتاج، ومن المقرر افتتاحها نهاية عام 2023.

 

وتشمل مرافق “نيوم” أماكن إقامة على طراز المنتجعات، يمكنها استيعاب 350 شخصاً من طاقم التمثيل وفرق العمل، وسيتم رفع قدرتها الاستيعابية إلى 500 فرد بنهاية العام الجاري. وقد أتيح لضيوف الفعالية فرصة تجربة مكان الإقامة الفاخر.

 

يذكر أن منشآت ومرافق “نيوم” الإعلامية مجتمعة تصنّف على أنها الأكبر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ما يعزز مكانتها بصفتها مركزاً رائداً للإنتاج التلفزيوني والسينمائي في المنطقة.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

‫شاهد أيضًا‬

مكتبة الحرم المكي الشريف.. مركزٌ لعلوم الحضارة والآداب الإسلامية

  مكتبة الحرم المكي الشريف.. مركزٌ لعلوم الحضارة والآداب الإسلامية تمثل مكتبة الحرم ا…